آخر الأخبار

العمليات الإشرافية

العمليات الإشرافية:

مهام المشرف التربوي:

إن عمل المشرف التربوي متعدد المحاور يدور بين التخطيط حيناً، والتنفيذ حيناً آخر، والمتابعة والتقويم أحياناً أخرى، ثم أعمال أخرى كالتدريب والاطلاع وهكذا مما استلزم بيان هذه المهام في نقاط نوجزها فيما يلي:

  • مهام تخطيطية وإدارية.
  • مهام فنية تربوية.
  • مهام تتعلق بتقويم أداء المعلم.
    • مهام تتعلق بالمناهج الدراسية والكتب وطرق التدريس.
  • مهام تتعلق بالوسائل والتجهيزات المدرسية.
    • مهام تتعلق بالتدريب.
    • مهام تتعلق بالأنشطة المدرسية الصفية وغير الصفية.
    • مهام تتعلق بالاختبارات التحصيلية والدورية.

أساليب الإشراف التربوي:

تتعدد أساليب الإشراف التربوي وتتداخل، حيث أن لكل موقف تعليمي ما يناسبه من الأساليب، إلا أنه ثمة مقومات تساهم في مدى فاعلية الأسلوب ونجاحه من أهمها مرونة الأسلوب الإشرافي ومدى ملاءمته للموقف التربوي وتحقيقه للهدف الذي يُستخدم من أجله،وقد ترسخ لدى مدارس الرواد نمط إشرافي يلبي تلكم الحاجات أطلق عليه "الإشراف التشاركي" وهو يُسلم بحقيقة الفروق الفردية بين المعلمين في السمات والخصائص والقدرات ثم الحاجات التدريبية، وهذا الأسلوب يركز على صياغة التوليفات المختلفة التي تأخذ بجميع الأساليب المتنوعة فتصوغ لكل حاجة ما يناسبها من توليفة، تنفرد بنسبها ونكهتها، وطريقة تقديمها وآثارها ومستوى فاعليتها.

فقد تلبى حاجة بأسلوب نشرة تربوية يعقبها بحث إجرائي، ثم مشغل تربوي أو زيارة صفية علاجية لا تفتيشية ولحاجة هذا النمط الإشرافي إلى تلك الأساليب المتنوعة، نعددها فيما يلي:

  1. الزيارات الصفية.
  2. المداولات الإشرافية.
  3. البحوث الإجرائية.
  4. النشرة التربوية.
  5. تدريب الأقران.
  6. الندوات التربوية.
  7. الدروس التطبيقية.
  8. القراءة الموجهة.
  9. المشاغل التربوية.

 

مقالات مشابهة



IT PLUS    برمجة © 2015 «AL ROWAD» . All right reserved .